Dean

كلمة العميد.. تقوم عمادة شؤون الطلبة في جامعة جدارا بدور كبير ومميز في تحقيق رسالة الجامعة التي تبنت فلسفة تقوم على الالتزام بقواعد الخلق والصدق والنزاهة والالتزام بمبادئ الحق والعدل والحرية والتسامح، مستمدة ذلك من الثوابت العربية الإسلامية الأصيلة والقيم والمثل النبيلة، لذا فإن نشأتها وتطورها مستندان على ما ترتكز عليه الجامعات الأكثر تقدما وتطوراً، والتي تؤكد بأن احترام العقل وطريقة تفكيره، والواقع الجامعي الذي نعيشه اليوم يحكي تجسيداً حياً للنهضة الشاملة التي يمر بها وطننا الغالي في شتى الميادين وعلى مختلف الأصعدة ومنها التربوية والعلمية. ابنائي وبناتي الطلبة الأحبة:
: تسعى عمادة شؤون الطلبة من خلال دوائرها وأقسامها المختلفة إلى تقديم كل ما هو مفيد للطلبة وذلك من خلال جملة من النشاطات والبرامج اللامنهجية الحديثة والمطورة لمواكبة التطور الملحوظ في الوقت الراهن وذلك من خلال تطور وتنوع المجالات الثقافية والفنية والرياضية والأدبية، وتقديم العديد من الخدمات الإرشادية والنفسية والاجتماعية والرعاية الصحية. أبنائي وبناتي الطلبة الأعزاء: إن جامعة جدارا جامعة لكل أبناء الوطن من جنوبه إلى شماله ومن شرقه إلى غربه... وفتحت ذراعيها لطلبتها العرب.... كما وأننا ندركُ خصوصيّةَ دورنا نحوكم، في الكشف عن مواهبكم المتعددة، وإعداد جيلٍ جديدٍ يتحمل المسؤولية ويدرك دوره في نهضة وطننا الغالي، بحيث يكون الشعلة التي يحملها الوطن في مضمار سباق الشعوب نحو الغد المشرق، والتزاما من عمادة شؤون الطلبة برؤى جلالة الملك في الاهتمام بالشباب وإعطاءهم فرصة المساهمة في الحياة العامة والمشاركة في صنع القرار، نحرص على عقد وتنظيم الندوات والمحاضرات المتخصصة التي يقدمها أساتذة وخبراء مختصون، وبالتعاون مع مؤسسات المجتمع المحلي االعامة والخاصة، والعمل الجاد في إنشاء هيئات طلابية مثل اتحاد الطلبة والأندية المتنوعة في أهدافها وبرامجها والتي تتناسب واهتمامات الطلبة. وكما أولت عمادة شؤون الطلبة الوافدين اهتماما بالغا ووفرت لهم أندية وبرامج خاصة بهم إضافة إلى إيلاء طلبة الجامعة من ذوي الإعاقة اهتماما يساهم في دمجهم بالجامعة والمجتمع المحلي، من خلال دائرة خاصة تابعة للعمادة تعنى  بشؤونهم واحتياجاتهم الأكاديمية والثقافية.وإشراكهم في مختلف الأنشطة والمبادرات التي تتلاءم وأوضاعهم الخاصة. 
ابنائي وبناتي الطلبة الأحبة:
 نرحب بكم في جامعة جدارا ونتمنى أن يكون هذا الصرح العلمي،،،،  هو الأختيار الأمثل الذي تحققون فيه كل أمنياتكم وتطلعاتكم وأن تكونوا لبنات عطاء في بناء الوطن ،،،،، بلد الحب والتسامح ،،،،، تبرزون فيه قيم انتمائكم وولائكم للوطن والقيادة الهاشمية،

ماذا قالوا عنا